منصة رين: نعمل مع المشرعين لإضافة المزيد من العملات المشفرة

قال عبد الله الموكل، الشريك المؤسس لرين، إن المنصة المرخص لها بحفظ وتداول العملات الرقمية في الشرق الأوسط، تتمتع بميزة تنافسية من حيث أنها تعطي الأولوية للتنظيم وتعمل مع المنظمين على المدى الطويل لإنشاء خدمة فريدة للمستثمرين، بالتعاون مع كيانات مصرفية مثل البنك المركزي البحريني.

منصة رين
عملات مشفرة - منصة رين

وفي مقابلة مع قناة العربية يوم الأحد، ذكر المالك أن أي شخص في دول الخليج يمكنه إرسال الأموال إلى المنصة في البحرين، سواء من خلال تحويل دولي تقليدي أو تحويل محلي من البحرين، من أجل الحصول على العملات الرقمية مباشرة على المنصة في إجراء فوري.

وأشار إلى أنه إذا قرر المستثمر بيع المكاسب ولديه استثمارات في البيتكوين، فقد يضعها على منصة رين ثم يسحبها ويودعها في الحساب المصرفي، ويمكن لأي شخص في الخليج التسجيل في رين على الفور.

"نحن لا نحتاج إلى ترخيص في أي بلد آخر في الوقت الحالي"، قال المؤسس المشارك، "لكننا نأمل أن يحدث هذا في المستقبل لخدمة توقعات العملاء بشكل أفضل."

وقال إنه في الوقت الذي تقوم فيه معظم البنوك بنقل الأموال إلى البحرين، فإن العديد من المؤسسات لديها معايير معينة قد تمنعها من التعاون مع الكيانات المشاركة في هذه العملية، وتختلف القواعد في جميع أنحاء العالم.

وقال إننا نعمل على التعامل مع المشرعين لإضافة عملات مشفرة أخرى مع تطور المجال، ولكن هناك قيود ومخاطر على كل عملة تحمل رموزا، لذلك يهتم المشرعون بإضافتها لحماية المستثمرين.

"لا يمكننا الكشف عن العملات التي سيتم إدراجها، لكننا سنصدر إعلانات هذا العام حول إضافة المزيد من العملات المشفرة إلى منصة رين".

وأشار إلى أن هناك العديد من المنصات العالمية، معظمها لا يلبي احتياجات العميل، مثل العميل الخليجي، الذي يحتاج إلى نقد مبالغ كبيرة من أجل تحويل وسحب تلك الأموال وقد لا يكون له مقر في أي مكان وقد يواجه مشاكل مع المشرعين في أجزاء كثيرة من العالم،  مما يجعل من الصعب على العميل تحويل وسحب الأموال.

وأوضح أن منصة رين الحالية ليست منصة تداول، بل وسيط للوساطة وتبادل العملات الرقمية، لذلك قد تكون الرسوم أعلى ولكنها ثابتة، في حين يتم تخفيض الرسوم على الطلبات البينية، ومع إدخال منصة التداول الجديدة، ستكون الرسوم أقل بنسبة 75٪ من الرسوم الحالية.

وتعتزم رين استخدام التمويل الأخير للتوسع جغرافيا وكذلك من حيث المنتجات، وقد أطلقت مؤخرا منصة للسوق التركية.

جمعت منصة تداول البيتكوين الخاصة برين، والتي تم ترخيصها من قبل بنك البحرين المركزي، 110 مليون دولار في جولة تمويل بقيادة "نوعية" و"كينر بيركنز".

وتعد الشركة واحدة من أولى منصات تخزين وتداول العملات الرقمية المعتمدة في الشرق الأوسط، مع خطط للتوسع في شمال أفريقيا وتركيا وباكستان في السنوات المقبلة.

وذكر أن الشركة لديها بالفعل 420 موظفا و150 ألف مستخدم، وأن إجمالي مشتريات ومبيعات العام الماضي على المنصة بلغ 1.7 مليار دولار.

وذكر عبد الله المعيل أنه لا توجد الآن خطط للاكتتاب العام، إلا أنه قد يحدث في المستقبل.

المصدر

أحدث أقدم

نموذج الاتصال